25 سبتمبر 2017
الرئيسية > عبر العالم > أوروبا وأمريكا > صحيفة الديلي ميل: الإسلام هو دين المستقبل في بريطانيا
مصلون مكتظون خارج المسجد والكنيسة فارغة

صحيفة الديلي ميل: الإسلام هو دين المستقبل في بريطانيا

مصلون مكتظون خارج المسجد والكنيسة فارغة
مصلون مكتظون خارج المسجد والكنيسة فارغة
نقلت تقارير إعلامية أن صحيفة “الديلى ميل” البريطانية نشرت أخيرا تقريرًا مصورا حول تزايد أعداد المسلمين في بريطانيا، جاء فيه “إذا كنت ترغب فى رؤية نظرة ثاقبة للدين اليوم في المملكة المتحدة عليك فقط إلقاء نظرة على هذه الصور.. فالصور أكثر دلالة من أي إحصائية رسمية، حيث تظهر إقامة شعائر للإسلام والمسيحية فى شرق لندن، تفصل بينهما مئات الأمتار فقط، حيث التقط صورة خلال قداس يوم الأحد فى كنيسة سان جورج بشارع “طريق كانون” أما الصورة الثانية فهى للمصليين المسلمين خارج مسجد بشارع “برون”.

وأجرت الصحيفة مقارنة في صورتين بين أعداد من يترددون على مساجد وكنائس لندن، وخلصت إلى أن أعداد المصلين المسلمين أكثر من المسيحيين في الكنيسة.
وأوضحت الصحيفة في تقريرها “في حين أن الكنائس خالية تقريبا من المصليين على عكس المسجد المستأجر، الذى تقل مساحته عن حجرة واحدة من حجرات الكنيسة، ولا يمكن أن يسع أكثر من 100 شخص، يكتظ بالمصلين المسلمين وتتضاعف أعدادهم عدة مرات يوم الجمعة، مما يضطرهم للصلاة فى الشوارع المحيطة بالمسجد”.
ونبهت الديلى ميل في تقريرها إلى أن هذه الصور تشير إلى أن المسيحية أصبحت دين الماضى، والإسلام دين المستقبل فى بريطانيا، حيث انخفض عدد المسيحين فى بريطانيا من 71% إلى 59% فى السنوات العشر الأخيرة، بينما ارتفع عدد المسلمين من 3% إلى 4.8%، بما يعادل 2.7 مليون شخص، كما أن نصف المسلمين البريطانيين دون سن الـ 25، بينما ربع المسيحيين فى العقد الثامن من أعمارهم.

عن دين بريس

dinpresse@gmail.com'

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *