21 أغسطس 2017
الرئيسية > عبر العالم > أوروبا وأمريكا > عودة بابا الفاتيكان إلى روما مودعاً 3 ملايين شاب بالبرازيل
البابا فرانسيس الأول

عودة بابا الفاتيكان إلى روما مودعاً 3 ملايين شاب بالبرازيل

البابا فرانسيس الأول
البابا فرانسيس الأول
عاد البابا فرانسيس الأول الى الفاتيكان بعد زيارته الدولية الأولى على مدى اسبوع أمضاه في البرازيل وكان الختام بصلاة حضرها قرابة ثلاثة ملايين من أتباع الكنيسة الكاثوليكية قادمين من 170 بلدا من العالم.

 

واختتم البابا فرانسيس أضخم  تجمع من أتباع الكنيسة الكاثوليكية احياءً ليوم عالمي للشباب أمس الأحد بإقامة قداس أمام حوالي ثلاثة ملايين شاب كاثوليكي على شاطئ كوباكابانا في ريو دي جانيرو.
وشكر بابا الفاتيكان منظمي أيام الشبيبة العالمية والمشاركين بإحياء فعالياته قبل أن يتوجه الى المطار ليعود الى مقره بالفاتيكان فقال: “أطير بروح مليئة بالذكريات السعيدة، ستتحول هذه الذكريات الى صلوات. بدأت بالاشتياق لكم، سأشتاق لشعب بقلب كبير” وأضاف : “أفكر بالشباب الذين تحولوا الى قوة دافعة لهذا اللقاء، ليبارككم الرب.”
وقال : “اذهبوا واجعلوا لكم حواريين في جميع الأمم”، مشيرا في خطبته إلى أن “الإيمان عبارة عن شعلة تنمو بشكل أقوى كلما تم مشاركتها ونقلها. وأضاف أن الإنجيل ملك للجميع، وليس فقط للبعض.
أردف في عظته قائلا “كان من الجميل جدا أن نشارك معا في اليوم العالمي للشبيبة ونعيش الإيمان مع الشبان والشابات الاثنين من مختلف أنحاء العالم” وأضاف: “لا يعاملنا يسوع كالعبيد والخدام، بل يعاملنا كرجال أحرار، كأصدقاء وأخوة، ولا يرسلنا فحسب، بل يرافقنا ويبقى على الدوام إلى جانبنا في رسالة المحبة هذه”.
ودعا البابا الشباب المتجمهرين الى نقل ما التمسوه من خبرة أثناء احياء أيام الشبيبة العالمية الى الآخرين، كما وأكد البابا أنه: “لا توجد أي حدود أمام دعوة المسيح، إن الرب يدعونا كلنا. الإنجيل هو للكل وليس للبعض. ليس موجها فقط إلى الأشخاص القريبين منا والمستعدين للإصغاء إلى الكلمة وقبولها. إنه موجه للجميع حتى للأشخاص البعيدين الذين يبدون غير مبالين بالبشارة”
ودعا بابا الفاتيكان الشباب لعدم الخوف من السير عكس التيار، فقال : “امتلكوا الشجاعة للسير عكس التيار، تحرروا من الثقافة العابرة  وأخيراً ادعوا لي.” وختم البابا خطابه قائلاً: “المسيح يعول عليكم! الكنيسة تعول عليكم! البابا يعول عليكم”.
وفي الساعة السابعة والنصف مساء يوم أمس وصل بابا الفاتيكان الى مطار ريو دي جانيرو على متن طائرة هليكوبتر حيث ودعه نائب رئيسة البرازيل ميشيل تيمير مع وزير الخارجية انطونيو باتريوتا ومسؤولون آخرون، ليتوجه قاطعاً المحيط الى مقره بالفاتيكان.

المصدر: أنباء موسكو

عن دين بريس

dinpresse@gmail.com'

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *