23 أغسطس 2017
الرئيسية > عبر العالم > أوروبا وأمريكا > قبل وبعد.. فتاة أمريكية تحتشم لما تكون مغربية!
الفتاة الأمريكية عندما تكون مغربية

قبل وبعد.. فتاة أمريكية تحتشم لما تكون مغربية!

الفتاة الأمريكية عندما تكون مغربية
الفتاة الأمريكية عندما تكون مغربية
اختارت فتاة أمريكية لنسختها المغربية أن تكون محتشمة في لباسها، فيما التزمت في انتحالها للجنسيات الأخرى بقاء رأسها دون غطاء، وكاشفة عن كتفيها وعنقها، وفقا لألبوم صور لها عرضه موقع روسيا اليوم.

الفتاة الأمريكية استخدمت تقنيات الفوتوشوب ومساحيق التجميل بتكلفة من 5 إلى 30 دولاراً للصورة، لتعرض ثقافة وحضارة معظم شعوب الأرض، من المغرب إلى أرمينيا والأرجنتين.

ويعرض الألبوم لصور الفتاة الأمريكية عندما تكون مغربية أو إسرائيلية أو باكستانية أو فلبينية أو يونانية أو أرجنتينية أو أوكرانية أو من الولايات المتحدة أو ايطالية أو هندية.

عن دين بريس

dinpresse@gmail.com'

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *